مقال عن مفهوم ومراحل التخطيط الاستراتيجي

انتشر مصطلح التخطيط الاستراتيجي في الآونة الأخيرة ويتساءل الكثيرين عنه لذا سنوضح مفهوم ومراحل التخطيط وفقا لأنواعه في مجال التعليم والموارد البشرية وأهميته على المستوى الشخصي والأمني وقد جمعنا جميع البيانات والمعلومات التي تخص هذا الموضوع عبر موقعنا خزنة تابع للنهاية.

مفهوم التخطيط الاستراتيجي

هو نظام يتم استخدامه في مؤسسة معينة بغرض التطوير، حيث يتم عمل خطة منهجية للعمل بها ويقوم كل الموظفين بالمؤسسة بتنفيذ أدوارهم للوصول إلى النجاح المخطط له وكذلك تطويع آليات العمل في المؤسسات لتنفيذ هذه الاستراتيجية للمنافسة في سوق العمل، ويقوم بها استشاريين ومتخصصين في مجال كل شركة أو مؤسسة تبعا لبيئة سير العمل والمنافسين ويعتمد على استشراف المستقبل.

مفهوم التخطيط الاستراتيجي في التعليم

هو عملية تخطيط تتميز بكونها منطقية بالإضافة إلى أن لها تأثيرات سيكلوجية فعالة في التأثير على الأفراد بمدى كبير متواجد داخل حدود تنظيم معين، نقوم بمجموعة من الخطوات المنطقية العقلانية التي تسعى لتحقيق هدف وهو الارتقاء بهذا النظام التعليمي وتطويرية وتجديد معالمه مع مواكبة العالم الجديد، مما يؤدي إلى حدوث اهتمام بالمتغيرات والعوامل الاقتصادية والسكانية والتنظيمية، وهو أيضا عبارة عن عملية إعداد تصوري خاص بمستقبل المؤسسات التعليمية الإعدادي من قبل جهة الإدارة التعليمية العليا بالمؤسسة ومجموعة مختصين، ويتم ذلك من خلال مشاركة جميع العاملين داخل المؤسسة وبعد ذلك يتم تحويل الخطة إلى رسالة.

مراحل التخطيط الاستراتيجي

التخطيط الاستراتيجي
التخطيط الاستراتيجي

لكي يتم حدوث تخطيط جيد يجب أن يرتكز على 4 مراحل وهي:

  1. مرحلة الإعداد: الغرض منها إعداد جميع المعدات المراد استخدامها داخل المؤسسة التعليمية قبل البدء في تطوير وإعداد استراتيجية التخطيط، حيث سيتم تنسيق الإجراءات وتقسيم الأدوار بين أفراد المجموعة حتى يمكن تنفيذ الخطة بنجاح.
  2. مرحلة التحليل: يتم فيها إعداد مجموعة من التنبؤات المتعلقة بمعدل نجاح الخطة وتقييم الوضع لتنفيذها الاستراتيجية ضمن التخطيط، سواء كانت النتائج جيدة وإيجابية.
  3. مرحلة التنفيذ: يتم فيها تنفيذ استراتيجيات في إطار وحدود بيئة العمل، هدفها هو تنفيذ جميع الخطوات المتضمنة في التخطيط الاستراتيجي، والتنفيذ على أساس فترة محددة سلفا.
  4. مرحلة الرقابة: والغرض منه معالجة الأخطاء التي قد تظهر خلال فترة التنفيذ حيث يتم فيها مراقبة الوضع للخطة الاستراتيجية، بعد أن يتم تطبيقها وتحقق مفهوم الجودة لهذا التخطيط.

أنواع التخطيط الاستراتيجي

هناك أنواع عديدة منها وهي كالتالي:

  1. التخطيط الدفاعي: يركز على إيجاد الحلول المناسبة للمشاكل القائمة، ويميل هذا الأسلوب إلى التركيز على النطاق الأوسع.
  2. التخطيط الريادي: يتم استخدامه لإلقاء الضوء على المستقبل، ومحاولة تحديد المشاكل التي قد تنشأ قبل ظهورها ، واستكشاف فرص جديدة، وهذا النمط أكثر عمومية وانتشارًا من مجرد المركزية.
  3. التخطيط التحليلي: الهدف هو استكشاف فرص جديدة في هذا النوع بناءً على المسوحات البيئية، بالإضافة إلى معالجة المشاكل القائمة بالحلول المناسبة، ويتميز هذا الأسلوب بأنه شامل ومركز في نفس الوقت.

مفهوم ومراحل وأهمية التخطيط الاستراتيجي pdf

وفرنا لكم هذا الملف للاطلاع على المزيد من التفاصيل للتحميل اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى