المذاكرة الرقمية

المذاكرة الرقمية
المذاكرة الرقمية

المذاكرة الرقمية بشكل عام هي أحد المتغيرات الطارئة في عالمنا العربي بعد الكورونا، في محاولةٍ للحاق ببقية دول العالم والتي ربما كان انتشار الفيروس لهم دافعًا لمزيدٍ من الإبداع، ولكن في مصر فالمصطلح أكثر خصوصية وتحديدًا، وسوف نتعرف على معنى مذاكرة رقمية وعلى جهود الدولة في استيعاب التغير الحاد في مجريات الأمور في زمن الكورونا.

نبذة عن منصة المذاكرة الرقمية

منصة إلكترونية للتعليم عن بعد، تابعة لوزارة التربية والتعليم متفرعة من موقع بنك المعرفة المصري، وكانت بداية إنشائها لمساعدة الطلبة إلى الصف الثالث الإعدادي لإنهاء الأبحاث التي تم اعتمادها للانتقال إلى السنة التالية بديلا عن الامتحانات النهائية.

كما أنها مجهزة لتدريس الطالب في المنزل، حيث تحتوي على شرح جميع المواد الدراسية من رياض الأطفال إلى الصف الثالث الثانوي، وتعد مصدرًا غنيًا جدًا يمكن الاستعانة به في إنجاز الأبحاث المدرسية التي يطلبها المدرس من التلاميذ.

وقال وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي “أن أبنائنا الطلاب يستطيعون الدخول على المكتبة الإلكترونية من الموبايل أو الكمبيوتر بدون أي عوائق”، مشيرًا إلى أن الوزارة وفرت أيضًا بديلاً آخر وهو القنوات التعليمية والتي ستعمل على بث شرح المناهج على التلفزيون”

ماذا تشمل منصة المذاكرة الرقمية

تعتبر المكتبة الإلكترونية المعروفة بالمذاكرة الرقمية غنبة جدًا وتشمل:

  • كل المناهج الدراسية.
  • شروحات وافية لكافة المواد الدراسية مزودة بمقاطع الفيديو والصور والأفلام الوثائقية.
  • قصص مقروءة ومرئية للأطفال.
  • القواميس والموسوعات الدراسية مثل موسوعة الفراشة.
  •  كتب في الثقافة والمعلومات العامة

كيف أستخدم منصة المذاكرة الرقمية

  • قم بزيارة الموقع الرسمي للمنصة من هنا.
  • اختر اللغة التي تود البحث بها فالمنصة تدعم اللغتين العربية والإنجليزية.
  • حدد صفك الدراسي.
  • حدد المادة الدراسية التي تود أن تبحث عن معلومات فيها.
  • اختر نوع المحتوى الذي تود البحث فيه أو الاطلاع عليه سواء كان نصًا مكتوبًا، أو مقطعًا مصورًا أو حتى كنت تريد التمرن على حل اختبارات.
  • استمع إلى الشرح الذي تريده أو استخرج المعلومات التي تخدم البحث البحث الذي تقوم به.

ركائز ومحاور الأبحاث

سهلت الوزارة على الطلاب في إنجاز أبحاثهم، فيمكن للطلبة الاشتراك في نفس البحث بمعدل خمس طلاب للبحث الواحد وللطالب الحق في الاستناد إلى مصادر خارج المنصة في بحثه على أن يشير إلى هذه المصادر، مع التحذير الشديد من نسخ محتوى البحث.

أما عن محاور الأبحاث فيُطلب من التلاميذ ما يلي:

  • هيكل البحث.
  • كود التلميذ.
  • مقدمة البحث.
  • جسم البحث.
  • إجابة أسئلة العناصر الموجودة في البحث.
  • وضع النتائج والملاحظات.

تسليم الأبحاث على منصة المذاكرة الرقمية

بعد أن ينتهي الطالب من استخراج المعلومات المطلوبة وفهم جوانب البحث المطلوب منه، وبعد أن ينتهي من إعداد البحث، يمكنه تسليمه بطريقة من اثنين وهما:

  •  التسليم الورقي للمدرسين كل طالب في المدرسة المسجل فيها.
  • التسليم الإلكتروني عبر رفع ملف البحث على منصة ادمودو بصيغة pdf.

وتتوقف نتائج الأبحاث التي قدمها الطلبة على تصحيحها في وزارة التربية والتعليم وليس في المدارس، ويقتصر دور مدرسي المواد على الإشراف على الطلبة وتوجيههم إلى كيفية إنجاز وتسليم المشروع.

خطوات تسليم الأبحاث عبر إدمودو

  • يقوم الطالب بزيارة الموقع الرسمي لمنصة إدمودو من هنا.
  • يتم اختيار العام الدراسي القائم مثلا 20192020.
  • يضغط الطالب على أيقونة رفع الـ مشروع.
  • لا تقم برفع المشروع إلا بعد أن تحوله إلى ملف PDF وكذلك بعد أن تتأكد من صحة بياناتك كاملة.
  • يتم اختيار أيقونة التسليم لإتمام تسليم البحث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى