تعريف التنمر وانواعه وطرق علاجه

ظهر في الآونة الأخيرة البحث عن تعريف التنمر بصفة عامة أو المدرسي وما هي اسبابه وأضراره على المتنمر والمتعرض له، وهذا لانتشاره على جميع المستويات الاجتماعية وتعدد أشكاله وأكثرها شيوعا التمر الالكتروني كما أوضحت الكثير من  الأبحاث، وسنتحدث عنه بكافة التفاصيل التي تستطيع بها عمل بحث كامل فتابعونا.

تعريف التنمر‌ لغة واصطلاحا

التنمر عبارة عن ظاهرة غير مرغوب فيها من فرد واحد أو مجموعة أفراد نتيجة ممارسة العنف والسلوك العدواني على غيرهم، ويلجأ الأفراد المتنمرون إلى استخدام القوة البدنية والهيمنة على الأفراد المتنمر عليهم، وكلا من المتنمر أو الشخص المعرض للتنمر معرض لمشكلات نفسية هائلة، وأشكال التمر تكون إما السب أو الضرب الجسدي أو إجباره على أفعال لا يريدها، كما تنتشر تلك الظاهرة بين فئة طلاب المدارس بشكل كبير، فضلا عن انتشارها في المجتمعات بشكل عام.

أنواع التنمر واشكاله

تعريف التنمر
تعريف التنمر

إن التنمر يوجد منه العديد من الأنواع والأشكال من أشهرها ما يأتي:

  • التنمر بالإساءة اللفظية: عبر استخدام ألقاب أو كنيات كالشتائم والسخرية أو إرسال ملصقات غير مناسبة للآخرين، وعادة ما يكون هذا الفعل على الأطفال أو ذوي الاحتياجات الخاصة.
  • تنمر جسدي: يكون بعمل أفعال جسدية مؤذية بعد إشباع حاجة شخصية، ويمارس هذا النوع من التنمر على الأشخاص الأضعف أو الأصغر كالضرب الشديد والركل والصفع أو التحرش الجسدي وسرقة ممتلكات الغير.
  • اجتماعي: هو معاملة الناس بصورة مختلفة وتحقيرهم واهمال الشخص وعدم الاهتمام به او برأيه.
  • التنمر الإلكتروني: هو استخدام الهاتف أو الانترنت من أجل التهديد والإجبار على بعض الأفعال عبر الرسائل أو المكالمات والتي عادة ما تكون مجهولة الهوية، كما يمكن أن تكون مجرد شتائم أو كلمات مؤذية لا غرض منها سوى الإيذاء النفسي.
  • تنمر عاطفي: هو الذي ينشر الأكاذيب والشائعات الخاطئة من أجل التقليل من قيمة الفرد، وهذا من أجل الحصول على مكانة اجتماعية أفضل من الشخص ذاته.
  • التمر العرقي: هو الاستهزاء بلون بشرة شخص أو عرقه كالزنوج والأسيويين أو حتى ديانته وقد يصل العنف حد القتل.

أسباب التنمر

إن فعل التنمر هو سلوك غير طبيعي من كافة الأشخاص، ودائمًا ما يكون وراءه عدة أسباب متراكمة تسبب مشكلات نفسية عند الشخص، ومن أسباب التنمر ما يأتي:

  1. انتشار ظاهرة العنف: يحب المتنمرون إظهار الشعور بالسلطة والقوة وإثبات أنفسهم، مثل الاستهزاء والتقليل من شأن الأصدقاء والمعارف في المدرسة والعمل، وهناك بعض الالعاب التي تنمي العنف عند الأطفال.
  2. المشاكل العائلية: الخلافات الأسرية تجعل الأطفال يتعرضون إلى المشاكل النفسية والتعنيف اللفظي والجسدي والعاطفي، وهذا ما يجعلهم يريدون تفريغ غضبهم على الآخرين كوسيلة دفاعية غير مباشرة.
  3. الغيرة: قد يشعر الشخص المتنمر بالغيرة من المتنمر عليه، وهذا ما يشجعه على التقليل من شأنه للشعور بأن المتنمر أفضل منه.
  4. الشهرة: إن المتنمر يسعى إلى التقليل من الآخرين وفرض القوة بشكل يلفت الانتباه، فقد يؤدي فعل التنمر بين شهرته بين الناس.
  5. ضحايا التنمر: إن ضحايا التنمر السابقين قد يدافعون عن نفسهم ويبحثون عن الثأر لأنفسهم بالتنمر على أشخاص أقل منهم، وهذا ما يشعرهم بالعدل وتحقيق الرضا.
  6. الفقر: نتيجة للفارق بين المستويات الاجتماعية يتنمر الأغنى على الأفقر.
  7. الرغبة في نيل الاعجاب: البعض يتبع اسلوب التنمر لإضحاك الغير ونيل رضاهم أو صداقتهم وقد يعاني الشخص من الوحدة وقلة الاهتمام وهذه الطريقة تعوضه.
  8. الاختلاف: سواء اختلاف في الشكل أو الرأي أو الميول وغيرها يدفع بعضهم لجعلها مادة للسخرية لعدم تقبلهم هذا الاختلاف.

طرق علاج التنمر

يجب علينا معرفة طرق التغلب على ظاهرة التنمر وكيفية مواجهتها بين الأطفال والمراهقين في المدارس والمجتمعات ومن أهم الأساليب ما يلي:

  1. التدخل للدفاع عن الضحية من المعلم أو الشخص المسئول وعدم السماح للمتنمر بالتمادي وايقافه عند حده.
  2. التحدث للمتنمر عليه ومساعدته لتخطي هذا الأمر حتى لا يؤثر عليه على المدى البعيد حتى لو استدعى الأمر الذهاب لطبيب نفسي.
  3. تغيير البيئة الموجود بها هذا التمر في حالة عدم وجود رادع ولم ينفع معه التدخل.
  4. متابعة سلوك الأطفال وتقويمهم وشرح أضرار التقليل والسخرية من الغير.
  5. عمل ندوات مجتمعية ومدرسية للتعريف بالتنمر واضراره على الافراد والمجتمع.
شاهد أيضًا: تعبير عن العمل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى